Banner: 

ترك برس

تسعى الحكومة التركية للاستفادة من عدد من المسلسلات أهمها وادي الذئاب، بغية  توضيح الأحداث التي رافقت محاولة الانقلاب الفاشلة.

وذكرت صحيفة "خبر تورك" المحلية في هذا الإطار، أن المقاومة الشجاعة من الشعب التركي وقوات الأمن كانت العامل الأهم في إفشال الانقلاب وانتصار الديمقراطية، لافتة إلى سقوط العديد من الضحايا والجرحى خلال الدفاع عن الديمقراطية.

وضمن مساعي الحكومة التركية لترسيخ هذه الأحداث وعدم نسيانها، أطلقت مشروعا ستعمل من خلاله على طرح تصور صحيح وتعريف الرأي العام بالأحداث التي شهدتها تركيا تلك الليلة، عن طريق الاستعانة بعدد من المسلسلات الشهيرة خارج البلاد، كوادي الذئاب، والشوارع الخلفية - ِArka Sokaklar.

ومن المنتظر أن يبدأ المشروع بزيارة الجرحى الذين أصيبوا خلال محاولة الانقلاب، والاستماع لحكاياتهم والأحداث التي عايشوها خلال إفشال الاقلاب وتسجيلها، ومن ثم العمل على تصوريها في هيئة أفلام وثائقية قصيرة أوطويلة، فضلا عن العمل لإضافة عدد من  تلك الشهادات في سيناريوهات المسلسلات التركية تلقى رواجا كبيرا خارج البلاد.

وأضافت "خبر تورك" نقلا عن مسؤولين في الحكومة التركية أن المشروع ما زال قيد الدراسة ولم يصدر قرار رسمي بشأنه بعد.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!