Banner: 

ترك برس

صرح "كريس غاونت" رئيس غرفة التجارة البريطانية في تركيا، بأن الأداء القوي للنمو في تركيا وإمكانياتها لفتت انتباه بريطانيا، وذلك في حديث لوكالة الأناضول التركية الأسبوع الماضي.

وقال "غاونت" إن المملكة المتحدة مستعدة وتعتزم الدخول في مفاوضات مع تركيا حول اتفاقية تجارة حرة قوية، مستندة بذلك على نتائج المحادثات مع الاتحاد الجمركي للاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة، كما أن المملكة لن تفوت أي فرصة للاستفادة من إمكانيات النمو في تركيا.

وأكد أن كلا البلدين يهدفان إلى تحسين العلاقات بينهما من خلال إقامة مجموعات عمل للحفاظ على العلاقات التجارية والفعالية خاصة بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وأفصح رئيس غرفة التجارة البريطانية في تركيا، عن حقيقة أن تركيا كانت أول دولة توجهت إليها المملكة المتحدة لاستكشاف فرص اتفاقيات تجارة حرة معها، الأمر الذي يعد مؤشراً واضحاً على أن تركيا تعد أولوية عالية، بعد خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي.

وأشار غاونت إلى أن من الصعب على المملكة المتحدة إبرام اتفاقيات للتجارة الحرة مع تركيا في الوقت الحالي لحين التوصل إلى اتفاق جديد بين المملكة والاتحاد الأوروبي.

وأردف أن تركيا تمتلك إمكانيات للنمو، وأن المملكة المتحدة تريد المشاركة في هذا الاقتصاد المتنامي، منوهاً إلى أهمية تركيا بالنسبة للمملكة المتحدة باعتبارها مركزاً إقليمياً ومنبراً كبيراً للفرص الضاربة سواء في منطقة الشرق الأوسط أو مناطق شمال أفريقيا أو آسيا الوسطى.

وأضاف غاونت: "علينا أن نحافظ على اتفاقيات قوية مع تركيا، وضمان صورتنا ومظهرنا القوي في البلاد"، مؤكدًا أن تركيا تعد بلداً مُصنّعاً كبيراً، وإن كان ذلك لعلامات تجارية من بلد آخر أحياناً، ويجب عليها أن تصل إلى النقطة التي تقوم فيها بصناعة ماركاتها الخاصة المعروفة عالمياً.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!