Banner: 

ترك برس

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان:" إن تركيا كانت وستبقى صوت إفريقيا في كثير من المحافل الدولية".

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الغامبي أداما بارو، اليوم الأربعاء، عقب عقدهما اجتماعا ثنائياً، في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة.

وأكد أردوغان، أن تركيا عازمة على المضي قدماً في تعاونها مع دول إفريقيا، وأنها تواصل سياسة الانفتاح مشيراً إلى رفع عدد السفارات التركية في إفريقيا من 12 إلى 41 سفارة.

وذكر أردوغان أن بلاده نفذت العديد من المشاريع التنموية في غامبيا من خلال وكالة التعاون والتنسيق التركية "تيكا" في مجالات مثل الصحة وتربية الماشية والزراعة والأمن.

كما أوضح أن تركيا توفر المنح الدراسية لعشرات الطلاب الغامبيين سنويا، قائلا: "هناك 120 طالبا غامبيا في الوقت الراهن يدرسون في مجالات مختلفة".

وتطرق أردوغان إلى منظمة "فتح الله غولن" الإرهابية داعياً الدول الإفريقية إلى اتخاذ تدابير ضدها، لتأمين مستقبل أفضل قائلاً:" إن تهديدات منظمة غولن لا تقتصر على تركيا فقط إنما يشمل جميع الدول التي تنشط فيها".

وفي وقت سابق اليوم الأربعاء، وصل رئيس غامبيا أداما بارو، إلى العاصمة التركية أنقرة، في زيارة رسمية، لتعزيز العلاقات التركية الغامبية من مختلف الجوانب، إلى جانب تبادل وجهات النظر في قضايا إقليمية ودولية ذات الاهتمام المشترك.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!