Banner: 

ترك برس

قال نائب رئيس الوزراء التركي والناطق باسم الحكومة بكير بوزداغ، اليوم الأربعاء، إنه يجب على الولايات المتحدة الأمريكية، الكف عن دعم تنظيم "بي كي كي"، وذراعه السوري حزب الاتحاد الديمقراطي، ووحدات حماية الشعب، وعدم المماطلة في ذلك.

وأوضح بوزداغ في تغريدة نشرها على حسابه الخاص بموقع التدوينات "تويتر"، أن عملية غصن الزيتون التي انطلقت في 20 الشهر الماضي لتحرير منطقة عفرين من ذراع "بي كي كي"، ستوفر الأمن للمنطقة، وستوفر الأمن للحدود التركية.

وأكد نائب يلدرم، أن بلاده ستقضي على الممر الإرهابي الذي كان يعتزم تشكيله على الحدود التركية، وستدمر الدولة التي يخطط تأسيسها على الحدود التركية.

وأضاف بوزداغ، أن بلاده ستعرقل الأنشطة العرقية والأيدلوجية التي يسعى ذراع بي كي كي، لتنفيذها في شمال سوريا.

وشدد على ضرورة وقف الولايات المتحدة تزويد ذارع بي كي كي السوري بالسلاح والتدريب، وسحب ما زودتهم به من سلاح، مبينا أن عليهم ترك محاولات إقناع تركيا بأسباب دعمهم للتنظيم الإرهابي، وتنفيذ وعوداتهم التي وعدوا بها تركيا.

ولفت إلى أنه يجب على واشنطن رؤية الخطر والتهديدات والاستهدافات التي تهدد أمن واستقرار تركيا، وعليها قبول ذلك الخطر.

وأشار إلى ضرورة توقف أمريكا عن التصريحات التي تزعج تركيا، وأن عليها وضع نفسها مكان تركيا.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!