Banner: 

ترك برس

"أونيه" وبالتركية Ünye، هي إحدى مدن ولاية أوردو Ordu الساحلية المطلة على البحر الأسود شمال تركيا، والتي تبعد عن مركز الولاية مسافة 76 كيلومتر، وتبعد أيضا قرابة التسعين كيلومتر عن مدينة سامسون، كما تبعد نحو 40 كيلومتر عن مطار مدينة "تشارشمبا" Çarşamba. 

تقدر مساحتها الإجمالية بنحو 487 كيلومتر مربع بتعداد سكاني بلغ قرابة 122 ألفا و597 نسمة وفقا لإحصائيات عام 2016.

يعود تاريخ تأسيسها إلى قرابة 2000 سنة قبل الميلاد حيث يتوقع أن أول من استوطنها "الكاشكاليون والحِثّيّون"، واحتضنت العديد من الحضارات كاليونانية والفارسية والمقدونية والرومانية والبيزنطية والسلجوقية وأخيرا العثمانية.

أما بالنسبة إلى اقتصادها فيعتمد بشكل أساسي على الزراعة وخاصة شجر البندق الذي تشتهر به المدينة، وتشتهر أيضا بغناها بالمناطق الطبيعية الساحرة، وإليكم بعضا منها:  

1- حديقة أتاتورك Atatürk Parkı

تقع في مركز مدينة "أونيه" وتطل مباشرة على البحر الأسود، وتقدر مساحتها الإجمالية بنحو 60 ألف متر مربع، ويتوفر فيها العديد من المرافق والمنشآت السياحية كالمطاعم والمقاهي وملاعب كرة القدم وكرة السلة وألعاب الأطفال ونوافير المياه، وتحوي مسجدًا خشبيًا وموقفًا للسيارات وغيرها من الخدمات الأخرى، مما أدى إلى زيادة أعداد زوارها في السنوات الأخيرة وخاصة في فصل الصيف. 

2- منازل "أونيه" الأثرية Ünye Tarihi Evleri

تقع وسط المدينة، وتعد نموذجا لجمال الفن المعماري في منطقة البحر الأسود، وتتكون من أسقف ونوافذ وأبواب خشبية تزينها الزخارف والنقوش، ويبلغ عددها 80 منزلًا أثريًا وتقع على طول زقاق حجري وكأنها مصفوفة في متحف كبير. 

3- قلعة "أونيه" Ünye Kalesi

تبعد تسعة كيلومترات عن مركز أونيه بالقرب من قرية "كاله" Kale على تلة يبلغ ارتفاعها 200 متر، ويعد الوصول إليها أمر سهلا جدا فكل ما عليكم فعله هو ركوب إحدى الحافلات المتوجهة إليها من مركز المدينة. 

يتراوح إنشاؤها بين 200 إلى 250 سنة قبل الميلاد. وتستقبل القلعة الكثير من الزوار يوميا، وفي محيطها الكثير من المطاعم والمقاهي التي تقدم أشهى المأكولات والمشروبات التركية.

4- سوق النحاسين Bakırcılar Çarşısı

يقع بالقرب من مركز المدينة، ويعد من أشهر وأقدم الأسواق التاريخية في مدينة أونيه، فهو يحوي الكثير من دكاكين النحّاسين التي تعرض أجمل المصنوعات الحرفية اليدوية التي ستشاهدون طريقة صناعتها وتسمعون أصوات طرق مطارق النحاسين.

5- شجر الجمّيز Çınar ağaçları

توجد شجرة جمّيز كبيرة في مركز المدينة يعود عمرها إلى قرابة 500 سنة، ويبلغ عرضها تسعة أمتار وبارتفاع قدره 30 مترا، وتوجد شجرة جمّيز أخرى بالقرب منها في شارع السلطان محمد الفاتح، ويقال إن السلطان محمد الفاتح أمر بغرسها عند إقامته في المدينة بعدما فتح مدينة طرابزون.

ويتوافد الزوار يوميا لرؤية هذه الشجرتين الضخمتين.

 

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!