Banner: 

ترك برس

صرح رئيس جمعية أصحاب الفنادق بولاية دنيزلي جنوب غربي تركيا، مراد شان، أنه مع إعلان الصين عام 2018 بأنه "عام السياحة في تركيا"، بدأ يزداد عدد السُياح القادمين من جمهورية الصين الشعبية إلى منطقة باموق قلعة.

وتشهد منطقة "باموق قلعة" التركية، المُدرجة على قائمة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو" للتراث العالمي، إقبالاً متزايداً من قبل السُياح الصينيين، بسبب اهتمامهم بالمناطق الأثرية والتاريخية.

ومؤخرا أكد وزير الثقافة والسياحة التركي، نعمان كورتولموش، على هامش اجتماعات الجمعية العمومية الـ22 لمنظمة السياحة العالمية، أنّ بلاده تعدّ استراتيجيات متنوعة، لجذب المزيد من سياح الصين والشرق الأقصى إلى تركيا، مشيراً أنّ الصين واليابان والهند وكوريا الجنوبية، تعتبر أسواقاً جديدة لقطاع السياحة التركية.

وتعتبر منطقة باموق قلعة، في ولاية دنيزلي جنوب غربي تركيا، مركزا سياحيا وعلاجيا معا، بفضل المناظر الطبيعية الخلابة فيها، وحوض المياه الساخنة في مدينة "هيرابوليس" الأثرية، والينابيع الحارة المتدرجة المستخدمة للعلاج، فضلا عن المنشآت السياحية التي تحويها.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!