Banner: 

ترك برس

أكّد وزير الثقافةوالسياحة التركي نعمان كورتولموش، انّ شعب بلاده قدّم درساً في الإنسانية، عبر حسن استضافة اللاجئين وتوفير كافة احتياجاتهم.

وجاءت تصريحات كورتولموش هذه في كلمة ألقاها خلال زيارة إلى مقام النبي إبراهيم الخليل، في ولاية شانلي أورفا، جنوبي البلاد.

وأوضح كورتولموش، أن الشعب التركي ومن خلال تعامله مع اللاجئين السوريين، جسّد القيم الإنسانية لأجداده.

وأشار إلى أن الكثير من الشعوب والحكومات حول العالم خسرت في امتحان الإنسانية، فيما نجح شعبنا التركي العزيز في هذا الامتحان من خلال احتضانه للاجئين السوريين.

جدير بالذكر أن تركيا، التي تستضيف نحو 3.5 مليون لاجئ سوري، تستقبل أكبر عدد من اللاجئين في العالم، بحسب المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة.

وتوفر الحكومة التركية كافة الخدمات والمستلزمات المعيشية للاجئين السوريين المقيمين على أراضيها.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!