Banner: 

ترك برس

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في تعليقه على تراجع الليرة التركية أمام الدولار، إن بلاده ستنتصر في الحرب الاقتصادية.

جاء ذلك في كلمة ألقاها الرئيس التركي، عقب خروجه من صلاة الجمعة في مسجد بولاية بايبورت، شمال شرقي البلاد.

وأكد أردوغان أن بلاده تدرك جميع المؤامرات التي تحاك ضد بلاده، قائلا:" الشعب التركي الذي لا يخشى الدبابات والطائرات والمدافع والرصاص، لن يخشى مثل هذه التهديدات، ومن يظن عكس ذلك فإنه لم يعرف هذا الشعب إطلاقًا".

وتابع "اولئك الذين يسعون وراء حسابات صغيرة مجازفين بالتضحية بتركيا، تأكدوا أنهم سيندمون كثيرا".

وأضاف قائلا:" أقول للوبيات الفائدة لا تتحمسوا عبثا، فلن يمكنكم التكسب على حساب هذا الشعب واخضاعه".

وشهدت الليرة التركية اليوم الجمعة انخفاضا كبيرا وصلت إلى مستوى 6.0573 مقابل الدولار عند الساعة 15:30 بالتوقيت المحلي.

 

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!