Banner: 

ترك برس

أعلنت نائب وزير التجارة في الجمهورية التركية، جونكا يلماز باتور، أن قطر وتركيا سيوقعان اتفاقية كبيرة للتعاون التجاري والاقتصادي في أوائل ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وقالت باتور في كلمتها في معرض ومؤتمر المنتجات الدولية (IBEC) الذي يعقد في الدوحة، إن الجانبين أنهيا المفاوضات للتوصل إلى اتفاقية بين قطر وتركيا، ومن المتوقع إن يوقع عليها أمير قطر تميم آل ثاني، والرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وتوقعت المسؤولة التركية أن يشهد التعاون التجاري والاقتصادي الثنائي دفعة كبيرة في السنوات القادمة بعد أن سجل بالفعل نموا كبيرا خلال العامين الماضيين.

وقالت باتور "من المرجح أن يشهد حجم التجارة الثنائية بين قطر وتركيا قفزة كبيرة هذا العام. ومن المتوقع أن تبلغ القيمة الإجمالية للتبادل التجاري ثنائي الاتجاه 2 مليار دولار في عام 2018، مسجلة نمواً بنسبة 54 في المئة مقارنة بـ 1.3 مليار دولار في العام الماضي.

و أشادت باتور بالعلاقات الاستراتيجية بين بلدها وقطر التي تطورت لتصبح علاقات أخوية، مشيرة إلى أن  العلاقات بين البلدين لا تقتصر على التعاون التجاري والاقتصادي، لأنها علاقات أخوة تتجاوز المصالح الاقتصادية، وتستند إلى المصالح المتبادلة بوضع مربح للجانبين.

وأثنت باتور على قرار قطر بالاستثمار في مجموعة من المشاريع الاقتصادية والاستثمارات والودائع بقيمة إجمالية تبلغ 55 مليار ريال قطري (15 مليار دولار) لدعم الاقتصاد التركي.

ودعت إلى تعميق العلاقات الاقتصادية بين قطر وتركيا وتعزيزها نحو آفاق أقوى وأكثر مرونة. وأكدت أن هذا من شأنه أن يؤثر تأثيرا إيجابي في حجم التبادل التجاري بين البلدين الذي نما بالفعل بشكل ملحوظ.

وأكدت أن البلدين طورا أرضية صلبة لتشجيع الاستثمارات للمساهمة في بناء علاقة اقتصادية طويلة الأجل في مختلف المجالات الاقتصادية.

وقالت باتور إن "الشراكة التي ننشئها بين القطاعين العام والخاص ستخلق فرصًا هائلة للشركات في كلا الجانبين لتوسيع وتعميق مستوى التعاون في المستقبل."

وسلطت الضوء على المزايا الاقتصادية والاستثمارية لتركيا، مشيرة إلى أن تركيا شهدت نمواً كبيراً خلال السنوات الخمس عشرة الماضية، وحققت معدل نمو بلغ 7.4٪ في عام 2017، وهو أعلى معدل بين دول مجموعة العشرين.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!