Banner: 

ترك برس

أعلنت شركتا "كرنفال كروز" و"رويال كاريبيان" الأمريكيتان أنهما ستدخلان مناقصة لإنشاء ميناء للرحلات البحرية في ميناء يني كابي بمدينة إسطنبول الذي يعد نقطة رئيسية للنقل العام والشحن في المدينة.

وتعد شركة كرنفال جروب كبرى شركات السفن السياحية في العالم، وتعمل من خلال عشر شركات، وتملك أسطولا من السفن يصل إلى نحو 104 سفن. وتخدم الشركة أكثر من 11.5 مليون مسافر في ست قارات كل عام.

أما شركة رويال جروبف هي ثاني أكبر شركة في قطاع الرحلات البحرية، وتعمل من خلال ست شركات، وتملك 61 سفينة. وتخدم الشركة أكثر من 6 ملايين مسافر سنوياً.

وكان وزير الثقافة والسياحة التركي، محمد إيرسوي، قد قال في وقت سابق إن عددا من شركات الرحلات البحرية مهتمة ببناء ميناء جديد للرحلات البحرية في إسطنبول، في إطار نموذج البناء والتشغيل والنقل (BOT)، مما يجعل المدينة نقطة محورية.

وقال إيركونت أونير الذي يعمل وكيل مبيعات في تركيا للشركتين الأمريكيتين، إن الافتقار إلى الموانئ يعد أحد المشكلات الرئيسية التي تواجه قطاع الرحلات البحرية، مشيرا إلى أن مشروع "غالاطا سبورت" الذي سيتم الانتهاء منه في عام 2020، ليس كافيًا بالكامل للسفن العملاقة. لذلك، يجب بناء ميناء الرحلات البحرية في ميناء يني كابي.

واضاف أنه عندما تفتح وزارة النقل مناقصة لإنشاء الميناء، فإن الشركتين الأمريكيتين تخططان لدخولها.

وقال المدير العام لشركة رويال كاريبيان التركية، ألبر تاشكيرانلار، إنه على الرغم من تقلبات سعر صرف الليرة التركية في هذا العام، فإن زيادة الرحلات البحرية ما تزال مستمرة، وأن عدد السياح الأتراك الذين يفضلون سياحة الرحلات البحرية ارتفع بنسبة 20 في المئة هذا العام.

وأضاف أن إسطنبول لديها القدرة على أن تصبح مركز الانطلاق الرئيسي في البحر المتوسط، مضيفًا أن العدد المتزايد من المواطنين الأتراك الذين يذهبون في العطلات السياحية قد يؤثر بشكل إيجابي في  فكرة تحويل إسطنبول إلى مركز.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!