Banner: 

ترك برس

أوضحت"يلدز يورت سوار" المسؤولة في اللجنة النسائية لجمعية "ميراثنا" التركية ، أنهم افتتحوا سوقًا خيريًا في مدينة إسطنبول بمنطقة "أيوب سلطان"، بهدف دعم أنشطتها للإغاثة والبناء في مدينة القدس ومحيطها.

وأضافت يورت سوار في تصريح للأناضول، أن السوق يحمل شعار "كنّ سبيلًا للخير في القدس"، ويضم منتجات مصنوعة يدويًا من قبل اللجان النسائية للجمعية، إضافة إلى ملابس تبرع بها مصممون.

وأشارت إلى أن منتجات السوقي يتم إنتاجه من قبل متطوعات يقومون بحياكة كافة المنتجات اللازمة من المنسوجات المنزلية مثل: البُسط، وأغطية الطاولات والأسرة.

وذكرت أن الجمعية كفلت نحو 250 يتيما، إضافة إلى 150 طالبا جامعيا، و500 عائلة في القدس، ووزعت لحوم الأضاحي على نحو 7 آلاف عائلة مقدسية، إضافة إلى كسوة 4 آلاف طفل في عيدي الفطر والأضحى.

و"ميراثنا"، جمعية تركية غير حكومية تأسست في 2008، بهدف حماية وإحياء التراث العثماني في مدينة القدس، وتسعى إلى التعريف بالمسجد الأقصى والتراث العثماني في بيت المقدس.

 

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!