Banner: 

ترك برس

أفاد بيان لرابطة منظمي الرحلات السياحية في روسيا (ATOR) نشرته على موقعها الإلكتروني بأن هناك زيادة في الطلب غير مسبوقة على قضاء إجازة رأس السنة الجديدة في تركيا، وأن بعض شركات السفر أعلنت مضاعفة عدد الحجوزات مقارنة بالسنة السابقة.

ونقل موقع فستنيك كفكازا الروسي عن أحد منظمي الرحلات الرئيسية في روسيا، أنه لم يتبق مكان شاغر في الرحلات المتوجهة إلى تركيا خلال عطلة رأسة السنة الجديدة.

وقال الموقع إن السياح الروس المتوجهين إلى تركيا خلال فصل الشتاء وعطلة رأس السنة الجديدة يفضلون قضاء إجازتهم في منتجعات "بيلك بيتش" و"سايد" و"كيريش" في ولاية أنطاليا جتوب غربي تركيا على ساحل المتوسط.

وأضاف أن أسعار رحلات العام الجديد إلى تركيا شاملة السفر والإقامة والتأمين الشامل والتأمين الطبي تتراوح من 42 إلى 49 ألف روبل أسبوعيًا (أي ما يعادل 700 دولار أمريكي) ويصل سعر أعلى الرحلات لمدة سبعة أيام إلى 60 ألف روبل.

وأشارت المديرة التنفيذية لجمعية مشغلي الرحلات السياحية في روسيا، مايا لومدزه، في حديث إلى الموقع الروسي، إلى أن السياح الروس يبدون اهتماما بتركيا في المقام الأول بسبب رخص الأسعار، مقارنة بالوجهات السياحية الأخرى الأغلى، وإن  كانت السياحة الداخلية ما تزال الأكثر شعبية.

من جانبها شددت جالينا ديخاتير، الباحثة في الأكاديمية الرئاسية الروسية للاقتصاد الوطني والإدارة العامة، إلى الأسعار المعقولة لقضاء العطلات في تركيا.

وقالت ديخاتير إن الروس انتظروا إعادة تسيير الرحلات إلى مصر. لكن حسب التوقعات، إذا أعيد تسيير الرحلات، فسيكون ذلك في وقت مبكر من شباط/ فبراير. ومن ثم فالأهم بالنسبة للسياح الروس أن تركيا ليست الوجهة الأغلى، وهي مريحة في نفس الوقت.

يذكر أن السياح الروس احتلوا المرتبة الأولى من حيث عدد السائحين القادمين إلى تركيا خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الحالي، ووصل عددهم خلال الفترة المذكورة إلى 5 ملايين و724 ألفا و672 سائحا.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!