Banner: 

ترك برس

توقعت المؤسسة المالية البريطانية "ستاندرد تشارترد"، احتلال الاقتصاد التركي المرتبة الخامسة عالميا بحلول عام 2030، وأن يصل إلى 9 تريليونات دولار.

وأظهر تقرير نشرته المؤسسة البريطانية، أمس الخميس، أن الاقتصاد الصيني سيحتل المرتبة الأولى عالميا، وسيأتي في المرتبة الثانية الاقتصاد الهندي، والولايات المتحدة في المرتبة الثالثة.

وفي المجمل، جاءت وإندونيسيا في المرتبة الرابعة، والبرازيل في السادسة، ومصر السابعة، وروسيا الثامنة، واليابان التاسعة، وألمانيا العاشرة.

وقال خبراء في مؤسسة ستاندرد تشارترد إن توقعاتهم للنمو الاقتصادي على المدى البعيد ترتكز على مبدأ رئيسي، وهو أن حصة الدول من نمو الاقتصاد العالمي ينبغي أن تكون متقاربة مع حصصها من سكان العالم.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!