Banner: 

ترك برس

حدد موقع "Post Office Travel Money" الخاص بأسعار السياحة حول العالم، مدينة موغلا التركية على ساحل البحر المتوسط كثاني أرخص وجهة سياحية كبرى في العالم لعام 2019 من بين 19 مدينة.

واعتمد تصنيف الموقع على ثمانية أشياء أساسية يشتريها معظم السياح خلال رحلتهم إلى الخارج، مثل فنجان من القهوة ، ووجبة من ثلاثة أطباق لشخصين، وزجاجة مياه، والكولا أو العصائر.

ووفقا لتصنيف الموقع جاءت مدينة موغلا ثانية بإجمالي مصروف يومي للسائح تصل إلى 56 دولار، في حين جاءت مدينة بينانج الماليزية في أدنى القائمة بمصروف يومي يصل إلى 107 دولارات.

ومن ناحية أخرى وفي سياق انتعاش حركة السياحة في تركيا بعد فترة من الاضطرابات قبل ثلاثة أعوام، أعلنت مجموعة إكسلتور الإسبانية أن قطاع السياحة الجوهري في البلاد شهد نموا بطيئا في عام 2018 مع انتعاش المنافسة في كل من تركيا وتونس.

وقالت الشركة إن هذا القطاع زاد من المبيعات بمقدار 142 مليار يورو (162 مليار دولار) بزيادة 2 بالمئة عن عام 2017. لكن هذا النمو كان أبطأ مما كان عليه في السنوات السابقة، حيث ارتفع في عام 2017 بنسبة 4.5 في المئة وفي عام 2016 بنسبة 5 في المئة.

وقال خوسيه لويس زوردا نائب رئيس الشركة للصحفيين "استرد منافسونا  في الشمس والشواطئ في تركيا وتونس ومصر في عام 2018 نحو 12.5 مليون سائح وهي زيادة كبيرة في المنافسة في قطاع يبحث فيه كثير من الزبائن عن صفقات.

وحذر زوردا من أن عام 2019 يتوقع أن يشهد أيضاتباطئا خفيفا في قطاع السياحة الإسبانية، مشيرا إلى أن السبب في ذلك يرجع إلى استمرار تعافي المنافسين وكذلك العوامل المتقلبة مثل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!