Banner: 

ترك برس - الأناضول

نجح الحرفي التركي شكري آيدمير، في تحويل هواية النحت على الخشب، إلى مصدر رزق أساسي له، حيث يقوم بجمع النفايات الخشبية، وتحويلها إلى تحف فنية، يرسلها إلى ألمانيا والولايات المتحدة الأمريكية والمجر وهولندا.

وفي حديث للأناضول، أوضح آيدمير (41 عاما)، أنه بدأ بممارسة هوايته قبل 5 أعوام في منطقة "بوزقورت"، بولاية قسطمونو، شمالي تركيا.

وأضاف آيدمير، أنه عقب التحاقه بدورة تدريبية في مجال النحت على الخشب، قام بإنشاء دكانه الصغير ليبدأ بجمع النفايات الخشبية من ورش النجارة، وصناديق الخضار الخشبية، وكل أنواع الخشب.

وأشار أنه وبعد تفرغه لمهنته الجديدة، استخدم وسائل التواصل الاجتماعي كوسيلة لتسويق منتجاته، التي لقيت اهتماما وطلبا من عدة دول منها ألمانيا والولايات المتحدة الأمريكية والمجر وهولندا، فضلا عن الطلب المحلي لأعماله اليدوية.

وأعرب آيدمير، عن سعادته بتحويل الأشياء عديمة القيمة إلى منتجات فنية تجذب اهتمام الجميع في داخل وخارج تركيا.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!