Banner: 

ترك برس

تقع مدينة إرزينجان التركية، في قلب شرق الأناضول، وهي مدينة لطيفة وقديمة يعود تاريخها إلى قرون بعيدة، وطبيعتها أشبه بجنة مخفية تنتظر الاكتشاف.

مدينة إرزينجان، تعد وجهة الكنوز الجديدة لدى المستكشفين الفضوليين والمسافرين، وازدادت شهرتها في السنوات الأخيرة بين الناس بفضل الاهتمام الشديد من الزوار.

وتضاعف الاهتمام بشكل خاص تجاه إرزينجان بعد اكتشاف هذه الثروات من قبل السياح المحليين والأجانب المهتمين بالرياضة في الطبيعة، حسب مقطع تعريفي أعدته ولاية إرزينجان.

وتكتسب المدينة أهميّة من خلال العديد من الرياضات الطبيعية مثل الطيران الشراعي والتجديف والمشي والقفز بالمظلة فضلًا عن نوعية مساراتها الطبيعية.

ويمكن التعرف على هذه المدينة القديمة خلال بضعة أيام، من خلال اختيار وجهة ومواقع صحيحة، وفيما يلي فيديو تعريفي أعدته ولاية إرزينجان يستعرض أبرز الأماكن السياحية والتاريخية:

تبلغ مساحة إرزينجان 11 ألفا و 974 كيلومتر مربع وبتعداد سكاني يبلغ 316 ألفا و841 نسمة. وتعاقب على حكمها العديد من الحضارات كالحثّيّة والفارسية والمقدونية والرومانية والسلجوقية وأخيرا العثمانية.

** شلال "غورليفيك" Gürlevik Şelalesi

يقع هذا الشلال الرائع في بلدة "تشاغلايان" Çağlayan التي تبعد 30 كيلومترًا عن مركز مدينة إرزينجان.

ويأتي الكثير من الناس سنويا لزيارته والاستمتاع ببرودة هوائه في حر الصيف، أما في فصل الشتاء، فزواره كثيرون للتمتع بمشاهدة مياهه التي تتجمد مشكلة صواعد وهوابط مدهشة.

**بحيرة "أوتلوكبيلي Otlukbeli Gölü

تقع على بعد 6 كيلومترات فقط عن مركز مدينة "أوتلوكبيلي"، وتعد وجهة سياحية هامة لدى الكثير من السياح الأجانب والمحليين و بالأخص في فصل الصيف.

وفي عام 1994، أُعلنت البحيرة متنزهًا سياحيًا، وتبلغ مساحتها الإجمالية 6 آلاف و500 متر مربع ويتراوح عمق مياهها بين 15 إلى 18 مترًا.

**وادي "كارانلك" أو وادي "الظلام" Karanlık Kanyonu

يبعد وادي كارانلك 3 كيلومترات فقط عن مركز مدينة "كمالية" Kemaliye، ويعد ثاني أكبر وادٍ في العالم.

يبلغ طوله 9 كيلومترات ويخترقه نهر الفرات، وتنظم فوقه رحلات سياحية باستخدام القوارب، بالإضافة إلى إمكانية ممارسة الرياضات المائية المختلفة كالتجديف الزورقي والشراعي وغيرها من الرياضات المائية الأخرى.

كما يمكنكم القيام بنزهة بين أرجاء الطبيعة الساحرة واستنشاق كميات كبيرة من الأوكسجين الطبيعي.

**قبر ماما خاتون Mama Hatun Türbesi

يقع في مدينة "تيرجان" Tercan التابعة لولاية أرزينجان. وقد أنشئ عند وفاة السيدة "ماما خاتون" عام 1192 تخليدا لذكراها في عهد بنو سلدق الذين تأسست دولتهم بعد معركة ملاذكرد. ومؤسس هذه الإمارة هو أمير سلدق أحد القادة العسكريين لدى السلطان السلجوقي ألب أرسلان.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!