Banner: 

ترك برس

قال رئيس مجلس إدارة شركة "أسيلسان" التركية للصناعات الدفاعية ومديرها العام هالوك غورغون، إن شركته حققت عائدات بقيمة مليار و872 مليون دولار خلال العام الماضي، ووصلت صادراتها إلى 64 دولة حول العالم.

وأضاف غورغون في محاضرة بجامعة "جلال بايار" بولاية مانيسا، أن 45 ألف موظف يعملون في قطاع الصناعات الدفاعية بتركيا، مبينا أن الصناعات الدفاعية يجب أن تقطع مسافات حتى تستطيع توظيف 400-500 ألفا موظف.

وأوضح أنه لا يوجد أي موظف أجنبي في شركة أسيلسان، مؤكدا على أهمية الحرب الإلكترونية، وأنه يجب تحديث هذا المجال بشكل مستمر.

وتابع غورغون قائلا: "يجب تطوير الحرب الإلكترونية بالإمكانات المحلية حتى لا يُترك مصيرنا في يد العدو يتحكم فيه، وقد وصلت تركيا إلى مراحل تتسابق مع الدول المتقدمة في هذا المجال".

ولفت إلى أن هناك 6 آلاف و500 موظف يعملون في شركة أسيلسان للصناعات الدفاعية، وأن الشركة اختتمت العام الماضي محققة نجاحات كبيرة.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!