Banner: 

ترك برس

أعرب نائب وزير التجارة التركي، رضا طونا طورغاي، عن استعداد بلاده وشركاتها لدعم مشاريع البنى التحتية والفوقية التي ستقدم عليها تونس، في إطار خطتها التنموية لغاية 2020.

جاء ذلك في كلمة خلال "منتدى وملتقى الأعمال الدولي  بين تركيا وتونس"، في اسطنبول، الذي نظمته القنصلية التونسية بالتعاون مع مركز التجارة العالمي في المدينة.

وأوضح طورغاي، أنّ بلاده سترتقي أكثر مع تونس وتنفتح معها على إفريقيا، داعيا إلى رفع حجم التبادل التجاري وتحقيق توازن يصب في مصلحة الجانبين.

ولفت إلى أن حجم التبادل التجاري بين البلدين يبلغ 1.1 مليار دولار سنويا، 900 مليون دولار منها صادرات تركية إلى تونس، في حين تبلغ واردت أنقرة من هذا البلد العربي 182 مليون دولار.

وأردف قائلا: " تونس بوابتنا المفتوحة على إفريقيا، وهدفنا تحقيق تجارة متوازنة معها، بحيث نربح سويا وتتضافر جهودنا لننفتح على إفريقيا".

وأشار طورغاي إلى  إبرام اتفاقية تجارة حرة مع تونس عام 2005، وأكدة على ضرورة استخدامها بشكل أكثر  فاعلية وبصورة مثمرة أكبر.

كما شدد نائب الوزير على ضرورة القيام بمزيد من الاستثمارات المشتركة في تونس، موضحا أن قطاع المقاولات التركي، يتولى حاليا تنفيذ 19 مشروعا في تونس، قيمتها الإجمالية 937 مليون دولار.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!