ترك برس

استقلّ رئيس البرلمان التركي السابق، بن علي يلدريم، سيارته الخاصة على طريق "إسطنبول – إزمير" السريع الذي تم افتتاحه قبل أسابيع، بمراسم رسمية شارك فيها رئيس البلاد رجب طيب أردوغان.

وأظهرت مقاطع مصورة نشرتها وسائل إعلامية، يلدريم وبجانبه زوجته سميحة، وهما متوجهان من ولاية إزمير غربي البلاد، باتجاه مدينة إسطنبول، حيث كان يلدريم يقوم السيارة بنفسه.

هذا ويربط المشروع الضخم منطقة مرمرة شمال غربي تركيا بنظيرتها إيجة وغربي البحر الأسود وغربي الأناضول، وتم البدء بها عام 2010.

مراسم افتتاح الطريق مطلع أغسطس/آب الجاري، تمت بحضور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في ولاية بورصة شمال غربي البلاد بعد الانتهاء من الجزء الأخير منه البالغ 192 كم ليضاف إلى الجزء الذي تم الانتهاء منه سابقا ودخل الخدمة بمسافة 234 كم.

يبلغ طول الطريق السريع 426 كم، ويختصر المسافة بين ولايتي إسطنبول وإزمير من 515 كم إلى 426 كم، ويقلص المدة الزمنية للرحلة بينهما من 8.5 ساعات إلى 3.5 ساعات.

ويشكل جسر عثمان غازي، الذي افتتح عام 2016 الجزء الأهم من المشروع إذ يختصر نحو 78 كم من المسافة بين إسطنبول وإزمير.

تكلفة المشروع بلغت نحو 7 مليارات دولار، وعمل فيه 8 آلاف و500 شخص خلال مرحلة البناء.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!