Banner: 

ترك برس

دعا رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، الإدارة الأمريكية إلى التصرف بعقلانية، والتوقف عن التعامل مع التنظيمات الإرهابية في سوريا.

وجاءت تصريحات يلدريم هذه في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره المقدوني زوران زاييف في مقر رئاسة الوزراء بالعاصمة التركية أنقرة.

وأوضح يلدريم أنّ اعتماد الولايات المتحدة الأمريكية على تنظيم إرهابي للقضاء على تنظيم إرهابي آخر، لا يتوافق مع  تصرفات دولة ذات اعتبار ومكانة.

وأضاف يلدريم أنّ بلاده ستواصل مكافحة كافة التنظيمات الإرهابية التي تهدد أمن وسلامة أراضيها ومواطنيها دون الالتفات إلى الجهة التي تدعم تلك التنظيمات، وسواء كان هذا التهديد داخل حدود تركيا أو خارجها.

وأشار رئيس الوزراء التركي إلى أنّ بلاده تسعى للحفاظ على أمن المنطقة برمتها، وأنّ هذه المساعي تنقذ الاتحاد الأوروبي ودول البلقان من أزمات عديدة أهمها الإرهاب وتدفق اللاجئين.

وفي هذا السياق قال يلدريم: "في الحقيقة ما تقوم به تركيا في المنطقة ليس ضمانا لأمن مواطنيها فقط، بل يعتبر محاولة لحماية أمن واستقرار الاتحاد الأوروبي ودول البلقان، ولو أهملت تركيا الجانب الأمني في هذه المنطقة، فإنّ الاتحاد الأوروبي ودول البلقان سيواجهان الإرهاب وأزمة اللاجئين".  

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!