Banner: 

ترك برس

قام "محمد حمزة إيرول"، وهو طالب في الصف الحادي عشر في مدينة إزمير، بتطوير مشروع منخفض التكلفة يتيح للذين لا يستطيعون استخدام أيديهم، توجيه أجهزة الكومبيوتر باستعمال أعينهم.

وفي حديثه مع وكالة الأناضول التركية، قال "إيرول" إنه بحث عن مسابقة مشروع البحث العلمي والتكنولوجي في تركيا (TÜBİTAK) لمدة عامين، ثم قرر أن يجري أعماله على النظارات التي تم تطويرها في بعض البلدان لمساعدة الأشخاص الذين يعانون من ضعف في استخدام أيديهم وأصابعهم، على استعمال أجهزة الكمبيوتر.

ووضح "إيرول" أن أرخص نظارات تستخدم لهذا الغرض يبلغ سعرها 60 دولار، لذلك بدأ العمل على تطوير برمجيات بتكلفة أقل بكثير، حيث توجد هناك كاميرا مراقبة "ثعبان" على الجانب الأيمن للنظارات.

وأضاف "إيرول": "يتم التقاط الصور الفورية للعين باستخدام كاميرا "الثعبان" وإرسالها إلى الكومبيوتر عبر منفذ USB، وبالتزامن مع برنامج الكومبيوتر يتم تحديد المكان الذي سيتم تحريك مؤشر الفأرة له، أي يمكن للشخص استخدام الكومبيوتر وتحريك مؤشر الفأرة بعينه، ويمكن استخدام هذه التقنية من قبل أولئك الذين لا يستطيعون استعمال أيديهم".

وشدد "إيرول" على أنه رأى منتجات شبيهة تجاوزت قيمتها الـ 10.000 دولار في السوق، وقال: "إنها تكنولوجيا باهظة الثمن، لقد قمت بتطوير مثل هذا المشروع، وأعتقد أنني قادر على إنتاجه بشكل أقل تكلفة، إن أرخص منتج في السوق تبلغ تكلفته 60 دولار، وهي الأجهزة التي تلتقط تلك الصور، لكن المنتج الخاص بي سوف تبلغ تكلفته 44 ليرة (11 دولار تقريبا) مع معدل دقة عالية".

وذكر "إيرول" أن مشروعه، حصل على المركز الثالث في نهائيات مسابقة مشاريع البحث العلمي (TÜBİTAK) في منطقة "إيجة"، كما أن يمكن إنتاج المشروع بسبب التكلفة المنخفضة.

وفي هذا الصدد، صرح "أوركون كارابوستال" مدير المدرسة التي ينتمي إليها الطالب "إيرول" أن مشروعه ثمين للغاية، وهو يدعمه، كما أشار المدير إلى أن طلابهم الذين يرغبون في الانضمام إلى الفريق الوطني حصلوا على دعوة من المهرجان العلمي في النمسا.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!